الأقباط متحدون - 9 قوانين غريبة تحكم كوريا الشمالية: عقوبة السجن تشمل أفراد عائلة المتهم
  • ٠٥:٥٩
  • الاثنين , ٢٠ مارس ٢٠١٧
English version

9 قوانين غريبة تحكم كوريا الشمالية: عقوبة السجن تشمل أفراد عائلة المتهم

منوعات | المصري اليوم لايت

٠٤: ٠٩ م +02:00 CEST

الاثنين ٢٠ مارس ٢٠١٧

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

تُعرف كوريا الشمالية بنظامها الشمولي الاستبدادي، الذي يعتمد على مجموعة غريبة من القوانين، التي تسلب المواطنين أبسط حقوقهم، بل تفرض عليهم اتباع أسلوب حياة معين، وتتدخل في أبسط تفاصيل المعيشة، التي من المفترض أن تكون من محض اختيار الشخص، ما جعل المواطنين فيها يشبهون بعضهم البعض، وكأنهم نسخ مكررة.

وتفرض كوريا الشمالية على مواطنيها مجموعة غريبة من القوانين، التي سردت بعضها المواطنة يونمي بارك بعد أن فرت خارج البلاد، هربًا من النظام المستبد، الذي يتحكم في قصات شعر المواطنين، والقنوات التلفزيونية التي يشاهدونها، والعيش في العاصمة بإذن من الحكومة، حسبما ذكر موقع «إنديا تايمز».

9. هناك فقط 3 قنوات تلفزيونية على المواطنين مشاهدتها

رغم العدد المتزايد لقنوات التلفزيون في جميع دول العالم، إلا أن كوريا الشمالية مازال لديها 3 قنوات رسمية فقط، وكل ما يذاع عليها يخضع لرقابة الحكومة، لذا فالمواطنون ليس لديهم أي خيار آخر سوى مشاهدة تلك القنوات.

8. عقوبة السجن تشمل 3 أجيال

في كوريا الشمالية إذا ارتكب الشخص جريمة، فهو لا يعاقب بمفرده عليها، بل تطبق نفس العقوبة على أفراد عائلته أيضًا، فتطال العقوبة 3 أجيال الأجداد والآباء والأبناء، وقد وُضع ذلك القانون لمنع الأفراد من ارتكاب الجرائم، والهروب من العقوبة.

7. قصات شعر الرجال والنساء تحددها الحكومة

وضعت الحكومة في كوريا الشمالية 28 قصة شعر رسمية للرجال والنساء، عليهم الاختيار فيما بينها، بينما حظرت أي قصة شعر أخرى، لاسيما قصات الشعر الغربية، والتي تعتبرها الحكومة قصات «متمردة»، وقد فرض زعيم كوريا الشمالية كيم يونج أون ذلك القانون على المواطنين في عام 2013، ولكنه لم يضع قصة شعره ضمن القصات الرسمية، لأنه أراد أن يكون مميزًا وفريدًا في مظهره.

6. العيش في العاصمة يحتاج لموافقة من الحكومة

يحرص يونج أون على أن تضم العاصمة بيونج يانج، المواطنين الأكثر نجاحًا وثروة ونفوذا، لذلك إذا قرر المواطن الانتقال من مدينة ما للعيش في العاصمة، فعليه أن يحصل على موافقة الحكومة أولًا وإلا لن يستطيع الانتقال إليها.

5. قواعد لكرة السلة خاصة بكوريا الشمالية فقط

غيرت كوريا الشمالية قواعد لعبة كرة السلة تمامًا، فأصبحت قواعد اللعبة مختلفة عن تلك المتعارف عليها، طبقًا للاتحاد الدولي لكرة السلة.

4. الآباء يشترون للمدارس المقاعد والكراسي وبعض المواد لتعليم أبنائهم

إذا قرر الآباء تعليم أبنائهم فهم لا يدفعون فقط المصروفات الدراسية مقابل ذلك، بل عليهم أيضًا أن يشتروا مقاعد أو كراسي أو بعض المستلزمات، التي تحتاجها المدرسة، فالمصروفات لا تغطي نفقات المدرسة كاملة.

3. لا يسمح للمواطنين بحوزة الإنجيل

في كوريا الشمالية، يعد الإنجيل رمزا للثقافة الغربية، وعليه تحظر الدولة على المواطنين امتلاكه أو الاحتفاظ به، لأنه قد يؤثر عليهم ويجعلهم يغيرون ديانتهم، لذا فقد يُعتقل الشخص الذي تعثر السلطات بحوزته على الإنجيل.

2. غير مسموح بتوزيع منتجات آبل وسوني وميكروسوفت

تتبع الحكومة سياسات عزل تجعلها تحظر دخول بعض المنتجات لأراضيها، مثل منتجات آبل وسوني وميكروسوفت، فلا يمكنك أن تعثر على أي من تلك المنتجات لدى أي مواطن بكوريا الشمالية.

حظر دخول الأدب الغربي لكوريا الشمالية

غير مسموح بدخول الأدب الغربي إلى كوريا الشمالية، فجميع المسافرين الذين يصلون إلى كوريا الشمالية، يتعرضون للتفتيش الدقيق، ويتم فحص الكتب التي تكون بحوزتهم، والموسيقى التي يسمعونها، أو أفلام أو مواد مكتوبة، وبعدها يسمح لهم بالدخول.