الأقباط متحدون - مراد وهبه: مقبلون علي عصور وسطي جديدة
  • ٠٧:١٣
  • الخميس , ٢٣ فبراير ٢٠١٧
English version

مراد وهبه: مقبلون علي عصور وسطي جديدة

٣٨: ٠٤ م +02:00 CEST

الخميس ٢٣ فبراير ٢٠١٧

حوار- عزت بولس
قال الدكتور مراد وهبه، أستاذ ورئيس قسم الفلسفة بجامعة عين شمس، أن الفلسفة المسيحية كانت في إطار أن تقوم بعمل توليفة بين الفلسفة واللاهوت، والسبب هو نظرة الكنيسة للفلاسفة بأنهم ملحدين وخارج الإيمان وتعتبرهم مؤثرين بالسلب علي الإيمان.

وأضاف وهبه خلال لقائه ببرنامج قضايا مثيرة للجدل المذاع علي شاشة الأقباط متحدون، ولكي تعطي الكنيسة تحرير للإنسان من قبضة الفلاسفة نزعت الفلسفة من مكانها وأدخلتها مجال اللاهوت، وقدمت للمؤمنين فلسفة لكي لا يفكر في غيرها.

وأكد أن الفلسفة في المسيحية دخلت في مأزق مثل مأزق العصور الوسطي من انتشار الهرطقة والتكفير والحرمان من الفردوس وكلها مسائل جعلت الكنيسة معادية للعقل وتعادي نفسها أيضا، مضيفا أننا مقبلون علي عصور وسطي جديدة لاستخدام الدين في القتل.