الأقباط متحدون - بالفيديو والصور.. جنازة عمر عبدالرحمن تثير الجدل.. والقبض على مندوب مزيف من الرئاسة
  • ١٦:١٦
  • الخميس , ٢٣ فبراير ٢٠١٧
English version

بالفيديو والصور.. جنازة عمر عبدالرحمن تثير الجدل.. والقبض على "مندوب مزيف" من الرئاسة

٠٩: ٠٧ م +02:00 EET

الخميس ٢٣ فبراير ٢٠١٧

 عمر عبدالرحمن
عمر عبدالرحمن

آلاف يشيعون الأب الروحي للجماعة الإسلامية.. والبعض ينتقد دفنه في مصر

كتب - نعيم يوسف

وفاة في أمريكا
أعلنت أسرة الشيخ عمرو عبدالرحمن، الداعية الإسلامي،  الزعيم الروحي للجماعة الإسلامية في مصر، عن وفاته في سجن نورث كارولينا الأمريكي الذي كان يقبع خلف جدرانه منذ العام 1993، عقب اتهامه بالتورط في تفجير مركز التجارة العالمي في نيويورك، عن عمر يناهز 79 عامًا.

وصية بالدفن
كان "عبدالرحمن"، قد أوصى زوجته بأن يدفن بجوار قبر والديه وأقاربه بالجمالية، بمحافظة الدقهلية، وبناء على ذلك تم ترحيل الجثمان من الولايات المتحدة إلى مطار القاهرة الدولي، أمس الأربعاء، على متن طائرة قادمة من أمريكا.

الجماعة تنعي زعيمها
من جانبها نعت الجماعة الإسلامية زعيمها الروحي، الذي وصفته بأنه "العالم الرباني"، لافتة إلى أن حياته كانت "حافلة بالعطاء والتضحية وكفاح طويل في الصدع بكلمة الحق ونشر الدعوة ونصرة قضايا الأمة ختمها بما يربو على عقدين من الزمان في حبس انفرادي لا إنساني بعد أن تعرض لظلم فادح بالحكم عليه بالسجن مدى الحياة في قضية ملفقة زج به فيها زورًا وبهتانًا".

في مطار القاهرة
من جانبها قامت سلطات المطار بالتنسيق مع باقي السلطات المختصة وسلطات قرية البضائع بإنهاء إجراءات وصول الجثمان والإفراج عنه فور وصوله من أمريكا لتسلمه إلى أسرته وأقاربه الذين حرصو على استقباله بالمطار.

كان في استقبال الجثمان نجلاه محمد وعمار وبعض الأقارب بينهم كرم زهدي عديله وحمود شعيب  شقيق زوجته وصديقه حسن الغرباوي، بالإضافة إلى قيادات من حزب البناء والتنمية.

إلى الدقهلية
في محافظة الدقهلية، توافد مئات الأهالي على المسجد الكبير بالجمالية، الأربعاء، لتشييع الجثمان، وقد حمل المشيعون عددًا من العبارات مثل وصف المتوفى بـ"الشهيد"، وعبارة أخرى وهي "لم نرك من قبل، لكننا من تلاميذك"، وقد شيعه نحو ألفي شخص.

جنازة مثيرة للجدل
وأثارت عدة مشاهد في الجنازة الكثير من الجدل، حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صور لسيارة تابعة لرئاسة الجمهورية شاركت في الجنازة، وقيل إن مستشارا للرئيس قدم العزاء لأهل المتوفي، إلا أنه تم القبض عليه فيما بعد وهو يعرف بـ"السيد الدويق"، ومتهم في عدة قضايا نصب.

عبدالرحمن.. والوطن
هاجم بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي دفن الأب الروحي للجماعة الإسلامية في مصر، لافتين إلى أنه كان يرى الوطن "حفنة تراب عفن"، ولذلك لا يستحق أن يُدفن فيه، وقال الشيخ أسامة القوصي تعليقا على جنازته: "لا يستحق الدفنَ في الوطن مَن يؤمن بكونه حَفنةً مِن ترابٍ عَفِن"، مضيفا: "جنازة خوميني الجماعة الإسلامية الإرهابية المُجرمة".

شيخ أزهري مصري
يُذكر أن عمر عبد الرحمن، شيخ أزهري مصري. وهو الزعيم الروحي للجماعة الإسلامية. له مجموعة من المؤلفات. اعتقل في الولايات المتحدة ويقضي فيها عقوبة السجن المؤبد بتهمة التآمر، في قضية تفجيرات نيويورك سنة 1993، التهم التي ينفيها عمر، توفي بتاريخ 18 فبراير2017 في سجون الولايات المتحدة الأمريكية.



الكلمات المتعلقة