الأقباط متحدون - البطاركة يدعون إلى رفع العقوبات عن سوريا وإنقاذ الشعب السوري
  • ٢٠:٢٨
  • السبت , ٢٧ اغسطس ٢٠١٦
English version

البطاركة يدعون إلى رفع العقوبات عن سوريا وإنقاذ الشعب السوري

فيروز وديع

مراسلينا بالخارج

١٣: ١٠ ص +01:00 CET

السبت ٢٧ اغسطس ٢٠١٦

البطريرك الأنطاكي يوحنا يازيجي
البطريرك الأنطاكي يوحنا يازيجي

كتبت – فيروز وديع
دعا الثلاث بطاركة (المسيحيين) المقيمون في دمشق: البطريرك الأنطاكي يوحنا يازيجي، والبطريرك المالكي اليوناني للكاثوليك غوريغوريوس الثالث لحام، وبطريرك السريان الارثودكس أغناطيوس أفرايم الثاني، في نداء مشترك الاتحاد الأوربي رفع العقوبات عن سوريا هذا قد أعلنته مؤسسة برو أورينت يوم الخميس.

لقد فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات اقتصادية على البلاد بعد بدء الحرب الأهلية لعام ٢٠١١ وامتدت لعام آخر، فضلاً عن الحظر التجاري علي العديد من السلع والمنتجات.

هذه العقوبات سببت معاناة الشعب السوري اجمع من الناحية الاقتصادية والتجارية.

البطاركة يأسفون لاستحالة الاستثمارات الجديدة في البلد، في هذه الظروف حيث الحظر المفروض علي الرحلات الجوية الدولية والقيود علي الواردات والقائمة السوداء للشركات السورية، إغلاق السفارات وسحب الدبلوماسيين جعلت البلد معزولة والعلاقات الخارجية محدود هو أيضًا للبطريركيات.

حظر العمليات المصرفية الدولية وضع العديد من في أزمة مالية شديدة ونشر الفقر، المواطن اصبح فقير او النتيجة الطبيعية لذلك زياده الاسعار وانهيار العملة، وهذا ايضا ادي الي المشكلات الاجتماعية العديدة والجديدة.

حتي اذا كان لهذه العقوبات هدفًا سياسيًا تحمل الشعب السوري أجمع معاناة شديدة ولاسيما الفقراء والعمال والفئات البسيطة والواقع دائمًا للأسوأ.

وأكد البطاركة ذلك كونهم يعيشون في دمشق ويعانون هذه المعاناة يوميًا. لذلك البطاركة يوحنا العاشر وغرغوريوس الثالث وأغوسطينوس افرايم الثاني يطلبون رفع العقوبات وانه ينبغي اتخاذ التدابير الاستثنائية علي اساس حقوق الانسان والاتفاقيات الدولية.