الأقباط متحدون - ٣٤ ألف يورو من ألمانيا لترميم كنيسة قبطية ببرلين
أخر تحديث ٠٢:٤٤ | السبت ١٩ ديسمبر ٢٠١٥ | ٩ كيهك١٧٣٢ ش | العدد ٣٧٨١ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد
شريط الأخبار

٣٤ ألف يورو من ألمانيا لترميم كنيسة قبطية ببرلين

 الأنبا دميان أسقف ألمانيا
الأنبا دميان أسقف ألمانيا
ألمانيا - نادر محمد
تسلم الأنبا دميان أسقف ألمانيا من السيدة/ باير من هيئة حماية الآثار الألمانية المواقفة على دعمه بمبلغ ٣٤,٦٠٠ ألف يورو لترميم منارات الأنبا أنطونيوس والأنبا شنودة بحى ليشتنبرج ببرلين. تم ذلك فى ظل إحتفالية بالكنيسة ببرلين فى حضور المطران أغسطنينوس لامبارداكيس  (Augoustinos Lambardakis)مطران الكنيسة اليونانية الأرثوذكسية بألمانيا وممثل البطريرك المسكونى للقسطنطينية فى منطقة وسط أوروبا. 
 
كما حضر الأنبا ميشائيل رئيس دير الأنبا أنطونيوس بكروفل باخ والمسؤول عن الكنائس المحيطة به والقمص جرجس المحرقى راعى الكنيسة والعديد من الشخصيات العامة وشعب الكنيسة.
 
يذكر أن كنيسة الأنبا أنطونيوس والأنبا شنودة ببرلين هى فى الأساس كنيسة الإيمان  (Glaubenskirche) الإنجيلية والتى إستلمها الأقباط من الكنيسة الإنجيلية فى عام 1998 لإقامة شعائرهم الدينية بها. يرجع بناء تلك الكنيسة الأثرية للفترة من 1903-1905 وقد صممها وأشرف على بناءها المعماريين الشهيران روبرت لايبنتس  Robert Leibnitzولودفيج فورتيديه مان  Ludwig von Tiedemann وهى مصممه على النظام القوطى المتأخر وهى عبارة عن صالة كبيرة يقسمها صف طولي من الأعمدة فى المنتصف إلى جزئين. 
 
قرية ليشتن برج  Berlin-Lichtenbergالواقع بها الكنيسة كان بها فى بداية القرن العشرين حوالى 50 ألف نسمة من البروتستانت ما دعى إلى إنشاء كنيسة لهم وضع حجر أساسها يوم 14 مايو 1903 وبدء المشروع الذى تكلف 338 ألف مارك فى ذلك الوقت وإستمر لمدة عامان، حتى إفتتاحها فى 14 يونيو 1505 بحضور القيصرة الألمانية أوجوستا فيكتوريا  Auguste Viktoria شخصيَا والتى ساهمت بمبلغ 80 ألف مارك فى تكاليف البناء وأعطت الأرض مجاناً لإقامتها.

More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter