الأقباط متحدون - جون طلعت : غصن الزيتون القادم للبرلمان
أخر تحديث ١٠:٥٣ | الجمعة ١٣ نوفمبر ٢٠١٥ | ٣ هاتور ١٧٣٢ ش | العدد ٣٧٤٥ السنة التاسعه
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد
شريط الأخبار

جون طلعت : غصن الزيتون القادم للبرلمان

جون طلعت
جون طلعت

بقلم – سليمان شفيق
تشهد دائرة شبرا وروض الفرج ،معركة حامية الوطيس بين (34)مرشحا منهم (11)قبطيا من بينهم سيده ،ووفق استطلاعات الراي تتركز المنافسة بين (جون طلعت) علما بأن المرشح جون طلعت سبق ان حصل علي اكثر من (160)الف صوت في انتخابات 2013 ، وكان لة حضور كبيرومتميز  في الدائرة  ولم يترك مطلقا ابناء دائرتة منذ 2011وحتي الان، ولم يهبط عليها من مكان اخر ، ولم نراة يستغل علاقاتة المعروفة في الزج بة الي شبرا وروض الفرج ،لم يبتذل نفسة رغم كل الصعاب التي واجهتة، الامر الذي دعا خصومة من "االمرشحين" الي تزوير منشورا منسوبا الية زورا وبهتانا يحض علي الفتنة الطائفية، وقال جون في محضر النيابة الثلاثاء الماضي والذي يحمل رقم 4672اداري روض الفرج ، انة لم يتهم احد بعينة ،لكنة يتهم كل من روج لهذا البيان المزيف الذي لايستهدف سوي الحد من شعبيتة بين ابناء دائرتة.

لم اندهش من الحرب الدائرة ضد جون لانة تعكس تقدير معاكس من خصومة خوفا من شعبيتة ، ولان الصغار والضعفاء والمتسلقين وطيور الظلام وخدم بارونات الفساد، يدركون الخطر القادم عليهم من مكانة هذا المهندس الشاب العصامي ، الناجح في مجال عملة المهني قبل ان يكون ناجحا اجتماعيا وسط ابناء دائرتة ، نشأ في شبرا امام عيون الجميع ولم نسمع عنة يوما  اي شائبة اخلاقية او سياسية ،لم نعرف عنة التسول في اروقة الحزب الوطني "المنحل" او التقرب للحكام الاخوان ، او انحني لاي صاحب نفوذ، كلنا رايناة في وسط جموع الشباب من ميدان التحرير حتي ماسبيرو ، لذلك يحبة ابناء شبراوروض الفرج مسلمين ومسيحيين ، لم اعرف عنة التواطئ او "بوس الايادي او اللحي"  لأحد.

 جون طلعت من الذين وضعوا اروحهم علي أكفهم في الكفاح العملي ضد حكم الاخوان قولا وفعلا ، وكان دائما في مقدمة الصفوف في الاعداد والتنظيم وقيادة ثورة 30 يونيو ، لم اتصل بة ليلا الا ووجدتة في قسم الشرطة للمصالحة بين ابناء دائرتة ، او في مستشفي يساند مريض، أضافة لانة يمتلك رؤية تشريعية حقيقة ومشروعات قوانين للوطن والدائرة والشباب، وقادر علي الدعوة وكسب التأييد لمشروعات دائرتة كما رايتة في الحملة الانتخابية للرئيس السيسي ، متميز في ادارتة للازمات ، قادر علي المواجهة لايخشي في الحق لومة لائم، رمز حقيقي للمستقبل الافضل ، والنضال من اجل وطنة ودائرتة لا يلين ولا ينكسر ولا يقابل الشر بالشر ، لذلك كتب علي الصفحة الخاصة بة علي الفيس بوك "ليس لدي وقت اكرة فية من يكرهني ، فأنا مشغول بمن يحبني"، لذلك لم يكن غريبا ان يمنح الحظ جون رمز "غصن الزيتون".


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter